Chat With Your Friends Freely And Openly .. No Limit For Time

السبت، 26 فبراير، 2011

فيديو .. الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. الجزء الأول



فيديو .. الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. الجزء الثانى



فيديو .. الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. الجزء الثالث



فيديو .. الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. الجزء الرابع



فيديو .. الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. الجزء الخامس



الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. فيديو .. الجزء السادس




الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. فيديو .. الجزء السابع



فيديو .. الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. الجزء الثامن

الفريق سعد الدين الشاذلى على يمين السادات

فيديو .. الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. الجزء التاسع

















الفريق أركان حرب القوات المسلحة المصرية فى وسط الصورة فى الصف الأمامى



الفريق سعد الدين الشاذلي .. شاهد على العصر .. فيديو .. الجزء العاشر


الخميس، 24 فبراير، 2011

أغنية : يا مصر هانت وبانت كلها كام يوم أغنية رائعة .. فيديو



Oxford_Guide_to_English_Grammar.pdf - 4shared.com - document sharing - download - Oxford_Guide_to_English_Grammar.pdf

Oxford_Guide_to_English_Grammar.pdf - 4shared.com - document sharing - download - <a href="http://www.4shared.com/document/f0VTQ6DQ/Oxford_Guide_to_English_Gramma.html" target="_blank">Oxford_Guide_to_English_Grammar.pdf</a>

الأحد، 20 فبراير، 2011

فيديو .. لقاء كمال الجنزوري في العاشرة مساء - الجزء الثاني



فيديو .. لقاء كمال الجنزوري في العاشرة مساء - الجزء الأول



فيديو .. لقاء كمال الجنزورى مع منى الشاذلى .. فى بدايته تسجيل لمواقف احتجاجية



فيديو .. لقاء الجبابرة الجنزوري مع منى الشاذلي بعد مبارك 2-8.flv



فيديو .. لقاء الجبابرة الجنزوري مع منى الشاذلي بعد مبارك 1-8.flv



هيكل الثورة مع محمود سعد علي المصرية .. فيديو



السبت، 19 فبراير، 2011

اطردوا مبارك أو اقبضوا عليه //بالصور..هيكل يفجر قنبلة مدوية حول لغز بقاء مبارك بشرم الشيخ


















بالصور..هيكل يفجر قنبلة مدوية حول لغز بقاء مبارك بشرم الشيخ
محيط - جهان مصطفى 



هيكل يفجر مفاجآت كثيرة

وسط تضارب في التقارير حول صحته وثروته ، خرج الكاتب الصحفي المصري الكبير محمد حسنين هيكل على الملأ ليفجر مفاجأة مدوية حول لغز إصرار الرئيس المصري السابق حسني مبارك على البقاء في شرم الشيخ ورفضه دعوات السفر للخارج .

ففي مقابلة مع برنامج "مصر النهارده" مساء السبت الموافق 19 فبراير ، كشف هيكل عن عشرة مشاهد فيما يتعلق بثورة شباب 25 يناير بعضها يبعث على التفاؤل " الشباب والجماهير والجيش وإعجاب عربي وعالمي واسع بما حدث وعنصر المفاجأة " وبعضها الآخر يثير القلق والارتياب "التحول السريع في المواقف والاحتجاجات الفئوية ومظاهرة التأييد لمبارك وتقنين الفساد ولغز البقاء في شرم الشيخ ".
ويبدو أن النقطة الأخيرة تحديدا هي كلمة السر في هذا الصدد ، حيث أكد هيكل أن خطة التأمين في الدول البوليسية التي كانت قائمة في عهد مبارك كانت تقوم على اختيار أماكن مفتوحة وبعيدة ولايستطيع أحد أن يمسها بضرر ومن هنا جاء التركيز على شرم الشيخ ، قائلا :" شرم الشيخ بعيدة عن الأنظار وبعيدة عن تمركز الجيش وقريبة من البحر والمطار والأهم أنها قريبة من إسرائيل وبجوارها أيضا قوة أمريكية في سيناء ".
وتابع هيكل " مبارك لايزال يتلقى اتصالات من كل مكان ، التليفونات لا تتوقف بين القاهرة وشرم الشيخ ، نحن أمام بؤرة خطر في شرم الشيخ لابد من إزالتها لضمان نجاح الثورة ، بقاء مبارك في شرم الشيخ ممكن أن يشكل مركزا مناوئا للثورة ويؤدي إلى مشاكل ".
واستطرد " ما حدش يقولي مبارك رجل كبير في السن ولابد أن نكون كرماء معه وأدى دورا في حرب أكتوبر ، نحن نتحدث عن مسئوليات رئيس دولة ، موقع شرم الشيخ يستغله أناس كثيرون ممن يرفضون تنحي مبارك ، لا ننسى أيضا حديث مسئولين إسرائيليين حول أن مبارك شريك استراتيجي لإسرائيل ".  
بل وفجر هيكل أيضا في هذا الصدد مفاجأة مفادها أن بقاء مبارك في شرم الشيخ هو أكثر ما يشجع "الثورة المضادة" ، قائلا :" نحن أمام وضع مفاجيء ولذا تراجع النظام القديم إلا أنه حينما يتمالك أعصابه فإنه سيحاول الاستماتة للبقاء والحفاظ على مكتسباته ".
وفي نبرة بدا عليها الاستياء والغضب ، قال هيكل :" هذا البلد ليس مدينا لأحد ، الكل مدين له ، يوجد أشخاص أجدر بشرعية نصر أكتوبر من مبارك مثل سعد الدين الشاذلي وعبد المنعم رياض وآخرين ، وبصفة عامة ، لا يصح أن يرتب أحد شرعية على مشاركته في حرب أكتوبر ".
مفاجأة "الضربة الجوية"





ولم يكتف هيكل بما سبق ، بل إنه فجر مفاجأة جديدة مفادها أن الضربة الجوية لم تكن الحاسمة في نصر أكتوبر ، قائلا :" الضربة الجوية اقتصرت فقط على ضرب موقعين صغيرين في سيناء للرد على النكسة ورفع الروح المعنوية للجنود ، وأنا شاهد والسيدة جيهان السادات على ما جرى بين الرئيس الراحل أنور السادات والفريق أحمد إسماعيل في هذا الصدد ، كان الأمر أشبه بمباراة تنس ، تذهب الطائرات المصرية إلى شرقي القناة وتعود وهو الأمر الذي رفع معنويات الجنود قبل العبور".

وبعد ذلك ، عاد هيكل للحديث مجددا عن الثورة ، قائلا :" هناك تيار جارف لابد أن تفهمه لكي توزع مياهه ، الأمور لن تحل نفسها ، لابد أن نحلها ".
وهنا سارع الإعلامي محمود سعد للتساؤل " ما العمل ؟" ، وأجاب هيكل " لابد أن نعرف أولا طبيعة ما حدث ، يجب أن ندرك أن هناك ثورة وليست حركة احتجاجية ، توصيف أننا أمام ثورة هو أول خطوة للعلاج وعندها تبدأ المرحلة الثانية وهي الانتقال من وضع قديم إلى وضع آخر جديد ، وهناك بين المرحلتين اللحظة الراهنة والتي تتطلب حكومة قوية جدا تكون الأقوى من نوعها في تاريخ مصر لمعالجة ما فسد في عهد مبارك ، أحمد شفيق مع احترامي له إلا أنه أكد أكثر من مرة أنه من تلاميذ مبارك ".
وأمام ما سبق ، نبه هيكل إلى ضرورة أن يكون التحقيق في الفساد بمعزل عن المستقبل ، قائلا " مع تغير الأوضاع ستظهر مطامع من قبل البعض وسيسعى البعض الآخر للانتقام وهنا مكمن الخطر ، يجب أن يكون هناك حسابا وليس استغلالا للوضع لأن الفساد في عهد مبارك كان يتم وفق القانون وتلك سابقة في التاريخ ".
وتابع " في حال عدم اليقظة ، سيبرر كثيرون من رموز النظام السابق الفساد بأنه تم وفق القوانين حيث كان يتم تخصيص الأراضي مثلا بالقانون ".
بل وفجر هيكل مفاجأة جديدة في هذا الصدد مفادها أن مبالغ هائلة وضعت تحت تصرف رئاسة الجمهورية وفق القانون ، قائلا :" حتى أرباح قناة السويس كانت تذهب مباشرة إلى الرئاسة ، ميزانية الرئاسة كانت تتراوح سنويا بين 600 إلى 800 مليون دولار سنويا ، وهذا مبلغ خيالي لا يمكن حسابه ، لابد من لجنة تحقيق مستقلة وحكومة قوية جدا لمواجهة ما فسد وهو شنيع جدا ".
وفي رده على سؤال حول النظام السياسي الأمثل لمصر في المرحلة المقبلة ، قال هيكل " النظام البرلماني بالطبع ، أنا اقترحت تأسيس مجلس أمناء الثورة والدستور ، ما يحدث حاليا يرهق المجلس العسكري ، أثق جدا في طارق البشري ، لكن لابد من دستور جديد ، لا أحد يتحجج بالوقت ، تلك لحظة مؤسسية ولذا يجب أن يكون هناك خطة ورؤية للمستقبل ونظاما واضحا ومحدد المعالم يقنع الناس بدلا من رؤى هنا وهناك وجهات متفرقة ، شباب ثورة 25 يناير أفضل بكثير من الأجيال السابقة ولذا لابد أن يكونوا في الطليعة دائما ".   
أدلة إضافية 






ورغم أن تصريحات هيكل السابقة من شأنها أن تثير غضب رموز النظام السابق والمتعاطفين مع مبارك ، إلا أن هناك ما يدعمها على أرض الواقع ، ففي 18 فبراير ، نقلت صحيفة "الشروق" المصرية عن مصدر قريب من دوائر الرئاسة والمجلس العسكرى الأعلى القول إنه سمع عن اتصال هاتفى أو أكثر جرى بين مبارك وشخصيات مهمة فى إدارة شئون البلاد خلال الأيام الماضية .

كما أكد مصدر بمؤسسة الرئاسة أيضا أن طاقم المعاونين لمبارك مازال يتحرك بين القاهرة وشرم الشيخ جيئة وذهابا، مشيرا إلى تنقلات وقعت صباح الأربعاء الموافق 16 فبراير لتبديل الحراسات وما إلى ذلك.
وفي السياق ذاته ، نشرت قناة "الجزيرة" في 17 فبراير تقريرا حول شرم الشيخ جاء فيه " رغم أنها جزء غال من أرض مصر تكاد تكون لدى العامة كيانا منفصلا أو حتى دولة أخرى لا يعرفون عنها شيئا إلا حكايات تروى هي عندهم أشبه بالأساطير مقارنة بالواقع الذي يعيشونه ويعانونه، إنها شرم الشيخ ومنتجعاتها التي قصدها الرئيس المصري السابق حسني مبارك بعد إعلان نبأ تنحيه ".

وأضاف التقرير " تبعد شرم الشيخ عن القاهرة العاصمة نحو 500 كيلومتر لكنها تحولت في عهد مبارك إلى المقر شبه الدائم له تذهب إليه الحكومة والوزراء ولا يذهب هو إليهم إلا في المناسبات النادرة، فالرجل آثر الهدوء والابتعاد عن شعبه في الحالتين سنين الحكم الطويلة وحتى سفر الخروج أو التنحي".

واستطرد "ظلت العاصمة القاهرة المقر شبه الدائم لسلفيه أنور السادات وجمال عبد الناصر وحكوماتهما المتعاقبة باستثناء بعض أيام الصيف في الإسكندرية، والشتاء في أسوان، لكن شرم الشيخ التي تتبع محافظة جنوب سيناء وعادت إلى السيادة المصرية في الثمانينيات بموجب معاهدة كامب ديفيد أصبحت المقر شبه الدائم لمبارك".
وأضاف التقرير " المنتجع ليس شعبيا لاعتبارات كثيرة، لكنه أضحى المكان المفضل لمبارك الذي يهوى رياضة أخرى لا تحظي بشعبية، أو بمعرفة لدى قطاع كبير من المصريين، وهي لعبة الإسكواش".
حصانة طبيعية


شرم الشيخ ذات حصانة طبيعية

وفيما يبدو أنه تأكيد لما ذكره هيكل ، قال التقرير :" أكسب موقع شرم الشيخ البعيد عن الوادي حصانة طبيعية تعززت بنقاط التفتيش الأمنية الكثيفة والمشددة التي يتعين على الذاهب إلى هناك المرور بها ويصل عددها إلى عشر نقاط ، أما التركيبة السكانية المصرية هناك فتكاد تقتصر على عدد محدود من البدو، والعاملين في المنتجعات والفنادق السياحية، وجميعهم معروف بالاسم لدى الأجهزة الأمنية، أما الأغلبية النسبية للسياح الأجانب الذين يقصدونها فيأتون من إسرائيل وروسيا إلى جانب بقية الدول الأوروبية".

واستطرد في هذا الصدد " منذ عودة سيناء إلى مصر ظلت الصفة اللصيقة بشرم الشيخ، أو شرم كما يفضل (الهاي كلاس) تسميتها، أنها مكان منتجعات الصفوة، أو صفوة الصفوة إلى جانب السياح الأجانب، أما المصري البسيط الذي يصادف ذهابه إلى هناك، فيرى نفسه غريب الوجه واليد واللسان، بل والقيم أيضا ، منفذ العامة في المعرفة عن شرم الشيخ ومنتجعاتها المحرمة عليهم لاعتبارات كثيرة هو لقطات سينمائية يسألون مباشرة بعد مشاهدتها هل هذه حقا موجودة في مصر؟ ".

وأجاب التقرير "لكن أحد الحرفيين الذين قدر لهم العمل نقاشا بأحد استراحات مبارك هناك يلخص الدهشة بالقول : لو الجنة بهذا الجمال فالجنة جميلة ".

ويبدو أن ما حدث بالفعل منذ إعلان تنحي مبارك في 11 فبراير يدعم أيضا ما ذكره هيكل وتقريري "الشروق" و"الجزيرة" ، فالأخبار الواردة من شرم الشيخ والخاصة بحال الرئيس السابق هناك أشبه بأخبار خارجية قادمة من دولة أخرى لا يستطيع أحد التحقق من صحتها وما ينشر عنها ولم يسجل حتى الآن أن تجرأت كاميرات الإعلام المحلي على الذهاب إلى هناك لتصوير ما اعتبره البعض "المنفى" الاختياري المحلي ولو من بعيد.

بل إنه ورغم التسريبات المنشورة في الإعلام المحلي حول أن حالة مبارك  النفسية والصحية سيئة جدا وأنه يعاني الاكتئاب والحزن ، إلا أن هناك تقارير متزايدة حول سفر العديد من رموز النظام السابق إلى شرم الشيخ ، ولذا لم يكن مستغربا أن يظهر القلق من احتمال وجود "مؤامرة" يتم تدبيرها حاليا للانقلاب على ثورة 25 يناير .
وبصفة عامة وأيا كانت صحة ما سبق ، فإن ثورة 25 يناير مازالت في بداياتها ولذا يجب على الجميع الحذر واليقظة والالتفاف حول المجلس العسكري الذي يحظى بالثقة والنزاهة والوطنية الشديدة لإجهاض أية مؤامرة سواء داخلية أو خارجية .
صور لقاء هيكل ومحمود سعد


























وزير الري السوداني يؤكد أن الشمال سيقتسم مع الجنوب مياه النيل الأبيض فقط


أعلن وزير الري والموارد المائية السوداني كمال علي محمد إن انفصال الجنوب لا يهدد إتفاقية المياه وحصة الشمال منها، وأكد أن حصة السودان من مياه النيل الأبيض فقط هي التي يتقاسمها الشمال والجنوب مناصفةً.
واستبعد الوزير السوداني في حوار اذاعي، أن يكون للجنوب نصيب من مياه النيل الأزرق ونهر عطبرة، وقال "جغرافياً ومائياً الذي يضمنا معهم النيل الأبيض فقط".

كما أشار إلى وجود تطابق مصلحي بين السودان ومصر في قضية إتفاقية مياه النيل.

ويمر النيل الازرق بولاية النيل الازرق، وهي احدى المناطق التي شمتلها اتفاقية السلام الشامل بين الشمال والجنوب بوضعية خاصة تسمى "المشورة الشعبية"، ويحكمها والي من الحركة الشعبية.

وقد أنهت المفوضية البرلمانية للمشورة الشعبية بهذه المنطقة قبل ايام استطلاع آراء المواطنين حول تنفيذ اتفاقية السلام بالولاية في أربع حزم وهي الدستورية، السياسية، الاقتصادية والإدارية كمرحلة أولى في عملية المشورة الشعبية.

وفي سياق آخر، رهنت الحركة الشعبية، استمرار المؤتمر الوطني كحزب سياسي في جنوب السودان بتغيير خطابه الديني.

وقال أتيم قرنق القيادي بالحركة الشعبية في تصريحات لاذاعة الامم المتحدة بالسودان أمس الجمعة، إن الأحزاب الدينية تهدد الأمن وتماسك النسيج الاجتماعي في الجنوب عبر الدعوة الى الجهاد، على حد تعبيره، وأشار قرنق إلى أن دولة الجنوب ستكون دولة مدنية علمانية.

من جانبها، قالت القيادية بالمؤتمر الوطني،أقنس لوكودو، إن الأمور ليست مؤكدة حتى الآن بالنسبة لمستقبل الحزب في الجنوب، مضيفة أن الوطني يمكن أن يستمر في الجنوب إذا قبلت الحركة الشعبية بوجوده في الدولة الجديدة.

وكانت الحركة الشعبية أكدت في إجتماع مكتبها السياسي بجوبا الذي أنهى أعماله الأربعاء الماضي، اسم "السودان الجنوبي" للدولة الجديدة، وكشفت عن إستمرار وجودها في الشمال بعد الانفصال بنفس الاسم، وتشكيل لجنة قيادية لإعادة تنظيم قطاع الشمال في الحركة الشعبية وتحويله إلى حزب في شمال السودان، ولكن بهيكلة جديدة.

الأربعاء، 16 فبراير، 2011

إرادة شعب .. أغنية راب من سوريا .. لثورة تونس ومصر .. من ابو حجر .. من فرقة مزاج

إرادة شعب .. أغنية راب من سوريا .. لثورة تونس ومصر .. من ابو حجر .. من فرقة مزاج


الأحد، 13 فبراير، 2011

أم كلثوم .. أنا الشعب .. فيديو

أم كلثوم .. أنا الشعب .. فيديو



تاريخ العلم المصرى .. تطوره وألوانه .. عبر التاريخ .. فيديو

تاريخ العلم المصرى .. تطوره وألوانه .. عبر التاريخ .. فيديو


جمال عبدالناصر : الشعب مستمر فى تضحياته والجيش يحمى حقوقه وحرياته

جمال عبدالناصر : الشعب مستمر فى تضحياته والجيش يحمى حقوقه وحرياته


السبت، 12 فبراير، 2011

كأنه ينظر الى البعيد .. كيف يفكر الشباب .. كيف يسير الشباب .. ماذا سيصنع الشباب .. ؟؟؟!!!

كأنه ينظر الى البعيد .. كيف يفكر الشباب .. كيف يسير الشباب .. ماذا سيصنع الشباب .. ؟؟؟!!!


صورة حية للفرحة من ميدان التحرير

صورة حية للفرحة من ميدان التحرير

لا أعرف كيف أبدأ الوصف لما شاهدته من فرحة في ميدان التحرير قبل قليل، إلا أن ما يمكن أن أقوله أنني رأيت فرحة لم أرى مثلها من قبل.
mm
أمهات تبكي وتقبل أيدي الشباب، وشباب يقبل رؤوس الأمهات الباكيات. رأيت دموعاً في أعين الرجال لم تكن إلا تعبيراً عن الفرحة بالنصر، وكأنما هو انتصار حربي كبير، وكيف لا وهو النصر الذي خلع الرئيس الطاغية الحاكم بأمره، والذي استطاع أن يكبح الحرية على مدار ثلاثة قرون.
لم أتعجب عندما رأيت أطفالاً تسجد لله شكراً كما لم أتعجب عندما رأيت مسيحيين أيضاً سجداً لله شكراً بعد خلع النظام الذي يقتنع موطني البلد جميعاً أنه استطاع زرع الفتنة بين جناحي الأمة المصرية ليضمن بقائه واستمراره.
كانت الجموع الملتهبة تهتف معاً الهلال مع الصليب، وكأننا في موسم للتعريف بالوحدة الوطنية وليس احتفالا بخلع رئيس ظلم شعبه وأنهكهم بالجوع.
على كل الأحوال رأيت الفرحة والدموع، رأيت الزغاريد والأحضان بين من لا يعرفون بعضهم، رأيت السجود والهتافات. هي فرحة نتمنى أن تدوم على الشعب المصري وتدوم عليه وحدته ولا تتدخل إسرائيل بعملائها وحلفائها لإفساد فرحته. وختاما اللهم أدم على مصر فرحتها وريادتها.
محمد شاكر خريج كلية العلوم السياسية بجامعة القاهرة
  1. فلتتعلم أوروبا و من ورائها أمريكا كيف تُبْني الكرامة و الديمقراطية الحقيقية لا ديمقراطية التصريحات الصالونية و خطابات المغازلة لهذا النظام و ذاك …. ميدان التحرير ذكرى خالدة في قلوب الأحرار …. و البقية تأتي …. ميدان التحرير أكسبَ الشعوب العربية المقهورة نقاطا و نفث فيها روح العزة و في نفس الوقت خسرت أوروبا و أمريكا معها عدة نقاط كان بإمكانهم أن يربحوها … سكت الغربُ عن جرائم الأنظمة لأجل مصالحهم … سكتوا عن دماء الأقباط بمصر و دماءٍ أخرى لم تذكرْها وسائلُ الإعلام … في تصريح لقناة Phoenix الألمانية قال سياسيٌّ ألماني بالحرف الواحد : إنَّ الشرقيين علّمونا اليوم كيف تكون الديمقراطية الحقيقية .. فأقول لو تُرِكتْ شعوبُنا بحريتتها لسوف تعلِّمُ العالم أجمع ما لم تتعلمْهُ على مدرجات الجامعات الغربية التي يتغنَّوْن بها اليوم …. نعم أيها السادة إنها الشعوب العربية …. فتحيا مصر و ميدان التحرير و تحيا تونس و البقية تأتي …

إذا كانت هذه أفراح الشارع المصري بعد الفوز على الجزائر فكيف هى فرحة مصر بعد الفوز على الظلام والعبيد المسيدين ظلماً وبهتاناً ؟!!!

 

أفراح مصر بعد نجاح ثورة 25 يناير 2011 وبعد زوال الخيبة التقيلة


الأفراح عمت ميدان التحرير مهد الثورة
 إطلاق رصاص في الهواء.. التلويح بالأعلام .. رفع علامة النصر.. تعالي أبواق السيارات.. تبادل الأحضان .. الزغاريد.. هذه بعض من مشاعر الفرح الهستيرية التي اجتاحت شوارع القاهرة ومدن ومحافظات مصرية احتفالا بقرار الرئيس حسني مبارك بالتنحي من منصبه بعد احتجاجات استمرت 17 يوما تطالب بالإطاحة به.
فبمجرد إعلان اللواء عمر سليمان نائب الرئيس حسني مبارك قرار تنحي الرئيس اليوم الجمعة 11-2-2011 ، حتى خرج الآلاف من الشعب المصري إلى الشوارع صغار وكبار للتعبير عن فرحتهم بقرار تنحي الرئيس الذي كانوا ينتظرونه ويطالبون به منذ بدء ثورة 25 يناير 2011.
وانطلقت زغاريد الفرحة من أنحاء الجمهورية واكتست الشوارع برايات النصر وتحولت المظاهرات المنتصرة إلى كرنفالات شعبية تم خلالها الرقص على انغام الاغاني الوطنية.
وقام التليفزيون المصري بإذاعة اغان وطنية منها: يا حبيبتي يا مصر ومصر تتحدث عن نفسها وارتفعت أعلام المتظاهرين أمام مبنى "ماسبيرو" واتجهوا جميعا لاستكمال الاحتفال داخل ميدان التحرير.
كما تبادل رواد شبكة التواصل الاجتماعي على الانترنت الـ"فيس بوك" التهاني ومباركة الثورة التي كللت بتنفيذ مطلبها الرئيسي منذ انطلقت يوم 25 يناير الماضي وهو رحيل الرئيس مبارك.
وفيما أطلق الكثير من المصرين الرصاص في الهواء ، أطلق آخرون العنان لأبواق سيارتهم ورفعوا الأعلام وعلامة النصر احتفالا بقرار التنحي.
وأعلن نائب الرئيس المصري عمر سليمان أن حسني مبارك قد تنحى عن الرئاسة وكلف المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإدارة شئون البلاد، وذلك بعد الثورة الشعبية المندلعة منذ أكثر من أسبوعين. وبعد خروج ملايين من المصريين الجمعة 11-2-2011 في مظاهرات حاشدة في المدن المصرية للمطالبة بتنحي الرئيس مبارك الذي يتولى الرئاسة منذ 30 عاما..

الثلاثاء، 8 فبراير، 2011

هيكل: الحكم المصري يريد الانتقام

هيكل: الحكم المصري يريد الانتقام
 هيكل اقترح إجراءات للخروج من المأزق أهمها رحيل مبارك (الجزيرة-أرشيف)

ناشد الكاتب والمفكر السياسي المصري محمد حسنين هيكل القوات المسلحة لقاء الشعب كي يتنفس بحرية، وقال إن الحكم يريد -بغريزة وحش جريح- الانتقام، ولا يبالي بحدوث فتنة كبرى.
 
وقال في حديث مع مراسل الجزيرة في القاهرة "إننا أمام حكم لا يريد أن يرحل، وإن بقاياه مثل عصابات مافيا تراوغ بقطع ذيولها".
 
واقترح هيكل جملة من الإجراءات للخروج من المأزق، أهمها خروج الرئيس المصري حسني مبارك من رئاسة الدولة والابتعاد عن الساحة دون إضاعة الفرصة والمداورة والتعلل بالفوضى.
 
كما تتضمن الإجراءات إعلان القوات المسلحة مسؤوليتها والتزامها بحماية الشعب والتعهد بكل مطالبه، وإعلان قيام مجلس قانون يمسك بالشرائع والقواعد، وإعلان قيام مجلس لأمناء الشعب بتمثيل حقيقي للشباب.
 
وتتضمن الإجراءات أيضا إعلان فترة انتقالية كافية لحوار جاد لا يضغط عليه "دستور تهاوت أسسه بتهاوي شرعية من أصدروه"، إضافة إلى تشكيل حكومة قوية تجمع بين الأفضل ممن يمكن الوثوق بهم ويعرفون الحقائق.

عودة الروحوكان هيكل قال في حوار خاص للجزيرة نت أجراه معه فهمي هويدي في القاهرة، إن ثورة الشباب المصري أعادت الروح إلى الوطنية المصرية الجامعة، وكانت زلزالا هز أركان نظام الرئيس حسني مبارك القائم منذ ثلاثين عاما، إلا أنه حذر في الوقت نفسه من وجود محاولات شرسة لوأد هذه الثورة النبيلة.

وأضاف أن الشعب أعلن كلمته يوم الثلاثاء العظيم في استفتاء لم يزوّر، الأمر الذي طوى صفحة النظام القائم بصورة لا رجعة فيها، رغم وجود محاولة للالتفاف على إرادة الشعب من خلال الإيحاء بأنه خلال ستة أشهر يمكن إنجاز ما عجز النظام عن فعله خلال ثلاثين عاما.

ووصف هيكل المتظاهرين المتجمعين في ميدان التحرير وسط القاهرة بأنهم  "تجسيد لحلم خلاص مصر وكبريائها، وهم أنبل وأجمل ما أنجبه البلد"، مشيرا إلى أنهم "رمز لكبرياء الشعب (المصري) وحلمه".

ولفت إلى أنهم حين دعوا المصريين إلى التعبير عن غضبهم واحتجاجهم يوم الثلاثاء العظيم، فإن ما بين خمسة وسبعة ملايين مواطن من كل أنحاء مصر استجابوا لهم، وقالوا كلمتهم بصوت هادر وقاطع في استفتاء نادر لا مثيل له.

وأشار إلى أن هذه الرسالة لم تجلجل في فضاء مصر والعالم العربي فحسب، ولكن أصداءها ترددت بقوة في أرجاء الكون بأسره، حتى تسلمها ووعاها كل معنيّ بشأن مصر.
المصدر: الجزيرة

الجمعة، 4 فبراير، 2011

قصيدة : كأنها أزرق .. شعر رامى ياسين


كأنّهاأزْرَقْ..
رامي ياسين
تأتي..
ظلّاً واحداً في بقعةِ الشّارعِ الضيّقِ
ولا أحد..
لا عبارات على الجدران لا آثار ظلالٍ
لا صوتَ نباحٍ ولا جَرَسْ..
وحدها في غربةِ الشّارعِ العتيقِ
تأتي..
كالريحِ دواءً للرّوحِ
زنداً إضافياً للمنجلِ
             ونَفَسْ..
وتأتي..
كما لم أكُ من قبلْ
كأنّها الليلُ ليلاً
تلملِمُ أفواهاً باكيةً
فتاتَ خبزٍ
أعلاماً من شرفاتِ المنازلِ
                    وخَرَسْ..
لا وقتَ للمكانِ
لا زماناً آخرَ
لا جندَ يحملونَ خشباً بنادقَ
                     ولا حَرَسْ..
دهشةٌ كالخلقِ أخرى
تكسرُ استقامةَ ضوءِ القمرِ بخطواتها
وتقتربُ..
كأنّها صورةُ النّهرِ الأوّلِ
             كأنّها فَرَسْ..
ترسمُ بقلمِ الفحمِ القديمِ حكايةً
على جدرانِ الشّارعِ الوسخِ
لامرأةٍ قصّتْ شعرها
مزّقت جزءاّ من ثوبها
وتنتظرُ على درجٍ خشبيّ
ما ليس تدركه
وتبكي..
لا ملامحَ لوجهها
لا تفاصيلَ لخصرها
كأنّها ارتحالٌ بين روحينِ
كأنّها سَفَرْ..
تحني يديها بحراً
وتطلقُ أصابَعها
بوصلةً باتّجاه البرّ..
لا ثورةَ للبحرْ..
لا ثورةَ في البحرْ..
إن احمرّت السماءُ يحمـرّ
وإن ازرقّت يغـيّـرُ جلدَهُ
                       من الضّجَرْ..
كائنٌ لم يدرِ لونه بعدْ، كيفَ باللهِ يثورُ؟
وتأتي..
 كما رسالةُ الرّذاذِ للزّجاجِ
                       كأنّها المطرْ..
أنتِ بدايةُ الأيّامِ
تشكّلها..
 كما إرتباكُ قطرةِ النّدى على جفنِ وردةٍ
تتفتّح قليلاً قليلاً
كأنّها احمرارُ خدّكِ حين قبلتي صباحاً
صباحُ الخيرِ حبيبي..
وأنتِ فوضى الرّوحِ في الرّوحِ
إشتباكٌ له معنى
معنايَ حينَ غيابكِ
وأنتِ الشّمسُ في مشرِقها
ووهجُ المغيبِ
وأنتِ السّماءُ وأزرقُها
وقطنُ الغيومِ أنتِ
فراشةُ الحلمِ والنّشوى
فراشتي..
تلوّنُ دنيايَ
وأنايَ ترسمها
كمن يعرفُ وَجَعَ النّايِ
من أين يعزفُ
             ويُطربُ
وأنتِ الطّربُ الكاملُ الكامنُ
                        في يدايَ..
أنتِ انتظارُ الفكرةِ إلى حين تخمّرها
عصبُ الذاكرة..
أنتِ ألذّ انتظارْ..
مرآتي حين الصحوُ
أنتِ والنّهارْ..
أنتِ بشرى العينُ للعينِ
حيثُ العودةُ
أنتِ اخضرارُ الدّمِ كزيتِ فلسطينَ
وأنتِ ميلادُ السنابلْ..
لأجلِ جلدِكِ التّرابُ المعطّرُ بالرّوحِ
لأجلِ البّحرِ في عينيكِ سماءً تجمعنا
للروحِ أقاتلْ..